فصل في رؤيا المئزر

  • وأما المئزر فإنه على ضربين مئزر الصلحاء ومئزر الحمام فأما مئزر الصلحاء فإنه يؤول بالدين والصلاح وحصول مال من وجه حل ولا خير في ضياعه والحادث فيه. وأما مئزر الحمام فيؤول بقضاء الدين، وربما كان أصابه هم.
  • وأما المئزر فإنه على ضربين مئزر الصلحاء ومئزر الحمام فأما مئزر الصلحاء فإنه يؤول بالدين والصلاح وحصول مال من وجه حل ولا خير في ضياعه والحادث فيه. وأما مئزر الحمام فيؤول بقضاء الدين، وربما كان أصابه هم.
  • ومن رأى أن مئزره خطف منه فيؤول بموته.

أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم

الرؤى المتعلقة