فصل في رؤيا الذنب من الحيوان

  • وأما الذنب من الحيوان إذا كان لفرس أو حمار وما أشبه ذلك فمال ونعمة، خصوصاً إن ثبت به وراحة في عمره لكنه يكون ضعيفاً في الدين، وربما يتبعه جماعة من الناس، وإذا كان الذنب منسوباً إلى الذئب أو الكلب أو نحوه ورآه كذلك فإنه يدل على حصول مال حرام ويلومه الناس.
  • ومن رأى فإن رؤيا ذنب الحيوان يؤول على أربعة أوجه: تبع وأصحاب ومال وراحة وعيشة.
الرؤى المتعلقة