فصل في رؤيا الخلفاء

  • من رأى أحد الخلفاء بشاش الوجه سليم الطبع يتلفظ معه بلين الكلام فإنه يحصل له خير الدنيا والآخرة، وإن رآه وهو يأمر بفعل في مستخلصه فإنه يصيب شرفاً وذكراً عالياً وخيراً عاجلاً في دنياه وآخرته.
  • ومن رأى أن الخليفة كساه أو حمله أو أركبه أو أعطاه شيئاً من متاع الدنيا فإنه يصيب سلطاناً وعزاً وفخراً بقدر ما ينسب إليه ذلك العطاء.
  • ومن رأى أن الخليفة يخاصمه فإنه يظفر بحاجته وينصر على أعدائه.
  • ومن رأى أنه صار خليفة إن لم يكن أهلاً لذلك فإنه يشتهر بشهرة قبيحة وقيل يصل إليه خبر سوء أو يحصل له أمر يؤدي إلى الضرر، ومن حيث الجملة لا خير في ذلك.
  • ومن رأى أنه هو والخليفة على فراش واحد فإنه يشركه في أمره أو يوليه مكاناً يحكم فيه وقيل إما أن يتزوج إمرأة من بيت الخليفة أو يهبه جارية.

فصل في رؤيا التابعين

فصل في رؤيا الأشراف

الرؤى المتعلقة